المستشفى الجامعي الذكي بدبي

 أكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس سلطة واحة دبـي للسيليكون، أن اختيار المدينة الحرة التكنولوجية المتكاملة مركزاً للمعرفة والابتكار ضمن خطة دبـي الحضرية 2040 يرسخ دورها مختبراً عالمياً لمجتمعات المستقبل الذكية، مبيناً أن الواحة تمكنت خلال العام الماضي من تحقيق ايرادات بلغت 544.7 مليون درهم بارتفاع نسبته 2.7% مقارنة مع العام 2019.

المستشفى الجامعي الذكي بدبي

وقال سموه إن الواحة تمكنت خلال العام 2020 من استقطاب 1731 شركة جديدة، ما رفع إجمالي عدد الشركات المسجلة حتى نهاية ديسمبر 2020 إلى 4936 شركة بزيادة نسبتها 54% عن العام 2019.

وشهدت واحة دبـي للسيليكون افتتاح "مستشفى فقيه الجامعي " الذكي الأول من نوعه على مستوى دولة الإمارات، والذي يتخذ من واحة دبـي للسيليكون مقراً له.
ويتعاون المستشفى مع شركات تكنولوجيا عالمية مثل "سيمنس" و"فـيليبس" و"سيسكو" على تطوير نظم وتطبيقات وابتكارات مجرّبة ومبرهنة فـي المجالات الطبية والارتقاء بالرعاية الصحية، ليرسخ موقعه كمستشفى المستقبل الذكي.
ويعد المستشفى الذي يصل حجم الاستثمارات فـيه إلى 1.5 مليار درهم ويمتد على مساحة مليون قدم مربع، واحداً من أكثر المستشفـيات تطوراً واستخداماً للتكنولوجيا فـي دولة الإمارات.
ويوفر المستشفى الذكي الذي يضم 350 سريراً، خدمات الرعاية الأولية والثانوية والتخصصية من خلال أبرز الخبراء الطبيين ضمن 55 تخصصاً، كما جهز المستشفى بأحدث التقنيات، لتقديم خدماته العلاجية لنحو 700,000 مريض سنوياً، ورعاية المجتمعات فـي دولة الإمارات والمنطقة بشكل عام.