العصر الذهبي لألعاب الفيديو التقليدية يعود من جديد

 شهدت السنوات الأخيرة الحنين لألعاب فترة الثمانينات مثل باك مان، وهو حفز شركات ألعاب الفيديو التقليدية إصدار ألعاب آركيد وطرحها في الأسواق بأحجام وقياسات متنوعة، تعد لعبة آركيد وان آب من أكثر الألعاب انتشاراً في أسواق المنطقة والعالم، وتم تصميم اللعبة لتشمل لعبة باك مان وباك مان بلاس، وتعد باك مان بالإنجليزية "Pac Man" من أشهر ألعاب آركيد التي تم تطويرها من قبل شركة نامكو اليابانية والتي صدرت للمرة الأولة في العام 1980 وأصبحت لعبة واسعة الانتشار والشهرة بين كافة الأفراد من مختلف الأعمار.

العصر الذهبي لألعاب الفيديو التقليدية يعود من جديد


كانت اللعبة ظاهرة اجتماعية في وقت صدورها باليابان وأمريكا والتي حققت نجاحاً كبيراً على مستوى المبيعات. وشهدت الفترة الأخيرة نمو الطلب على ألعاب الفيديو التقليدية وخاصة آركيد آب-لعبة آركيد باك مان التي تتوفر مع رافع.

وتعد لعبة آركيد وان آب باك مان وباك مان بلاس، مناسبة للأسرة وقضاء أوقاتاً سعيدة وإضفاء أجواء من البهجة والمرح، فالكبار يستعيدون ذكريات لعبة الفيديو التقليدية ويقيمون حلقة وصل وحوار مع الجيل الجديد والصغار في الأسرة الذين يحفزهم فضولهم للانخراط في لعبة باك مان الممتعة. تم تصميم اللعبة بوزن خفيف وسهولة في التركيب بالإضافة إلى رافعة لزيادة طول اللعبة التي تتزين بشخصيات باك مان والأشباح وبقابض سهل الاستخدام ويمكن أن يضم لاعباً واحداً أو اثنين.

كما يمكن عند التغيل التحكم بالصوت ومن السهل نقل اللعبة في المنزل واجتماع الأسرة في العطلات من كافة الأعمار للاستمتاع بهذه اللعبة الشيقة. وتتزين آركيد وان آب بشاشة إل سي دي17  الملونة عالية التقنية، ويتيح الكرسي الزين برسومات باك مان الجلوس للاستمتاع بلعبة باك مان المفضلة ويصل ارتفاع المقعد إلى 75 سم.

وتشهد منطقة الشرق الأوسط، والخليج على وجه الخصوص، إقبالاً كبيراً من المطورين والمستثمرين في قطاع ألعاب الالكترونية بشكل عام، وذلك لما تشهده المنطقة من استهلاك ملحوظ لهذه الألعاب، وفي هذا السياق نجح معرض دبي العالمي للألعاب الالكترونية على سبيل المثال وعلى مدار السنوات السابقة في الجمع ما بين رواد صناعة الترفيه التفاعلي والمطورين والناشرين والموزعين ومزودي خدمات الدفع والوسائط المتعددة من المنطقة والعالم. وبات يعتبر الحدث منصة رائدة تقدم كل ما هو جديد في ألعاب الفيديو وألعاب الإنترنت، وألعاب المنصات المحمولة، والألعاب التعليمية والترفيهية، وعتاد ألعاب الفيديو، ومنصات الجيل التالي.